وكالات - النجاح - حذر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، أمام الصحفيين اليوم الخميس، "كل من ينتهك حدود روسيا تحت ذريعة حرية الملاحة" من القيام بمثل هذه الخطوات الاستفزازية، مؤكدا: "أمن بلدنا على سلم الأولويات".

وتابع ردا على سؤال عن الخطوات التي تستطيع روسيا اتخاذها لمنع تكرار مثل هذه الحوادث في المستقبل، لاسيما مع الشركاء الأمريكيين: "يمكننا أن ندعو إلى سيادة العقلانية ونطالب باحترام القانون الدولي، وإذا لم ينفع ذلك فيمكننا أن نقصف، وليس خط مسار الهدف، بل والهدف نفسه، إذا لم يفهم زملاؤنا (مطالبنا)".

وحذرت روسيا من أن الحوادث مثل واقعة خرق المدمرة Defender البريطانية حدودها البحرية قبالة القرم تهدد بـ"عواقب في غاية الوخامة"، متعهدة باتخاذ ما يلزم من الإجراءات لضمان أمنها.

ويأتي ذلك بعد يوم من إطلاق قوات للجيش الروسي طلقات تحذيرية باتجاه المدمرة Defender البريطانية بعد أن خرقت هذه السفينة الحربية حدود روسيا قبالة سواحل شبه جزيرة القرم.