وكالات - النجاح - قال وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني مايكل غوف إنه ستكون هناك "لحظات وعرة" تواجه الشركات والمسافرين في المملكة المتحدة عندما سيتعاملون مع القواعد الجديدة للاتحاد الأوروبي.

وقال إنه ستكون هناك "تغييرات عملية وإجرائية" عندما تنتهي الفترة الانتقالية لبريكست في 31 ديسمبر/ كانون الأول.

كما حث غوف الأشخاص الذين يسافرون إلى دول الاتحاد الأوروبي على إجراء فحوصات إضافية، بما في ذلك رسوم تجوال الهاتف المحمول.

ووافق سفراء الاتحاد الأوروبي على اتفاقية التجارة الخاصة بما بعد بريكست، ما يمهد الطريق لدخوله حيز التنفيذ في 1 يناير/ كانون الثاني.