وكالات - النجاح - قلل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خطورة الهجوم الإلكتروني "الهائل" الذي استهدف أنظمة الكمبيوتر الحكومية في بلاده.

وفي تغريدة على حسابه بموقع تويتر قال الرئيس الأمريكي:"الاختراق الالكتروني أكبر بكثير في وسائل الإعلام الإخبارية المزيفة منه في الواقع".

​ وأضاف ترامب قائلا: "لقد تم إعلامي بالأمور بشكل كامل وكافة الأمور تحت السيطرة. روسيا، روسيا، روسيا، الأنشودة الرتيبة التي لها أولوية عندما يحدث شيء، لأن وسائل الإعلام الرئيسية، في الغالب لأسباب مالية، تخشى مناقشة إمكانية أن تكون الصين هي من يقف وراء هذا".

​وجاءت تصريحات ترامب تعليقا على ما تصفه تقارير إخبارية بأنه أخطر هجوم سيبراني في تاريخ الولايات المتحدة.

وأظهر تحليل لسجلات الإنترنت، اطلعت عليه وكالة "رويترز" أن متسللين اخترقوا أنظمة شركة أمريكية لتقديم خدمات الإنترنت وحكومة محلية في ولاية أريزونا، في إطار حملة تجسس إلكتروني واسعة النطاق جرى الكشف عنها هذا الأسبوع.

وكانت عملية الاختراق التي تسللت إلى برمجيات إدارة شبكة عامة طورتها شركة (سولار-ويندز كورب) تستهدف الوصول إلى مجموعة من الوكالات الحكومية الأمريكية.