وكالات - النجاح - دخل المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده على خط المواجهة الأخيرة على "تويتر" بين المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

وغرد خطيب زاده: "أتفهم تماما سخط مايك بومبيو من حقيقة أنه سيترك وزارة الخارجية بعد سنتين ونصف من الإخفاقات المتتالية. لقد فشلت سياسة الضغط الأقصى والمشعوذين المخالفين للقانون الذين يقفون خلفها. قريبا سيكون بومبيو في غياهب النسيان بينما يقف الشعب الإيراني الفخور شامخا".

وسبق وأن وجه بومبيو انتقادات شديدة اللهجة للمرشد الأعلى الإيراني بعد أن انتقد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، واتهمه بسرقة الملايين من الدولارات وخوض حروب بالوكالة.

وجاءت تصريحات بومبيو بعد أن قال خامنئي "إن الوضع في الولايات المتحدة وما يقولونه هم أنفسهم عن انتخاباتهم مجرد مسرحية! هذا مثال على الوجه القبيح للديمقراطية الليبرالية في الولايات المتحدة".