وكالات - النجاح - أكدت شركة إيلي ليلي، إيقاف التجارب إيقاف التجارب السريرية، والتي ترعاها الحكومة لعلاجها المضاد لكوفيد-19، وهو عقار مماثل للذي تناوله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مرضه بفيروس كورونا.

وأكدت الشركة في بيانها أن الإيقاف بسبب مشاكل تتعلق بالسلامة.

ورغم الحاجة الملحة إلى الأدوية واللقاحات للتصدي للوباء الذي أودى بحياة أكثر من مليون شخص في جميع أنحاء العالم، والسرعة التي يجري بها تطويرها، خضعت هذه التجارب لتدقيق مكثف.

والعقار الذي ستنتجه إيلي ليلي مماثلا تماما لذلك التابع لشركة "ريجينيرون"، والذي اعطي للرئيس الامريكي دونالد ترامب بعد إصابته بفيروس كورونا.