نابلس - النجاح -  قالت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية إنه تم اليوم الاثنين إعدام إيراني متهم بالتجسس لحساب المخابرات الأمريكية والإسرائيلية.

وقالت السلطة القضائية الشهر الماضي إن محمود موسوي مجد الذي اعتقل في 2018 تجسس على قائد الحرس الثوري الإيراني السابق قاسم سليماني، مضيفة أن هذه القضية ليس لها صلة بقتل سليماني في وقت سابق من هذا العام.

ويأتي إعدام هذا الرجل في وقت أبدى فيه ملايين الإيرانيين احتجاجهم على وسائل التواصل الاجتماعي على أحكام الإعدام الصادرة ضد ثلاثة رجال متهمين بالمشاركة في احتجاجات ضد الحكومة في نوفمبر تشرين الثاني.

وقال نشطاء حقوق الإنسان إن هذه الأحكام تهدف إلى ترهيب أي محتجين في المستقبل.