نابلس - النجاح - أكد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية في طرابلس العاصمة عن ترحيبه بنتائج اللقاء بين الرئيسين رجب طيب أردوغان و فلاديمير بوتين الذي عقد في إسطنبول حول الأزمة الليبية والهجوم على العاصمة طرابلس.

وأشار المجلس الرئاسي عبر بيان صحفي إن :"المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني تابع اللقاء الذي جمع بين الرئيسين فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان في إسطنبول، امس الأربعاء، والبيان الصادر عنه".

وتابع :" ويثمن المجلس الرئاسي ويرحب بمساعي الدول الصديقة لإيجاد حل للأزمة في ليبيا"​​

وأكد على أنه :"يحرص دائماً على حقن الدماء وسلامة الوحدة الوطنية واعتماد الحل السياسي لإنهاء الأزمة".

وأوضح المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية أن "الحرب التي يخوضها جيشنا الوطني وثوارنا البواسل اليوم هي حرب فرضها المعتدي والدول الداعمة له للانقلاب على المسار الديمقراطي".

فيما رحب المجلس الرئاسي الليبي: "بأي دعوة جادة لاستئناف العملية السياسية وإبعاد شبح الحرب طبقاً لما ينص عليه الاتفاق السياسي الليبي ودعم مسار مؤتمر برلين برعاية الأمم المتحدة".

يذكر أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الروسي، فلاديمير بوتين، أتفقا على ضرورة وقف إطلاق النار في ليبيا.

في حين دعا بوتين، وأردوغان أطراف الأزمة الليبية، إلى إعلان هدنة اعتبارا من ليلة السبت إلى الأحد.