وكالات - النجاح - قال حرس الحدود السعودي إن الناقلة الإيرانية "سابيتي" في البحر الأحمر تعرضت لكسر نتج عنه تسرب نفطي، وأغلقت نظام التتبع ولم ترد على اتصالاتنا.

وفي وقت سابق افادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن "تعرض ناقلة نفط تابعة لشركة ناقلات النفط الوطنية الايرانية الى حادث انفجار اصاب هيكل السفينة على بعد 60 ميلا من ميناء جدة السعودي،"، مشيرة الى ان "الخزانين الرئيسيين لهذه السفينة تعرضا إلى اضرار جراء حادث التفجير مما ادى الى تسرب النفط المخزون فيهما الى البحر الاحمر".

واوضحت الوكالة أن "الخبراء المتواجدين على متن السفينة يحققون في اسباب وقوع الانفجار وقد اعربوا عن توقعهم ان يكون الحادث بفعل عمل إرهابي".

وظهر اليوم،أعلن علي شمخاني، أمين مجلس الأمن القومي الايراني، أن الهجوم على ناقلة النفط الإيرانية في البحر الأحمر، يوم أمس الجمعة، نفذ بصاروخين اثنين، وأكد أن هذا الهجوم لن يبقى دون رد.

وكشف أنه "تم بحث الهجوم على الناقلة الإيرانية في لجنة أمنية خاصة وسنقدم التقرير إلى المراجع المختصة لبحث الرد، وأعلن أن القرصنة البحرية والافعال الشريرة في طرق الملاحة الدولية بهدف زعزعة أمن السفن التجارية لن تبقى من دون رد".