النجاح - اكدت روسيا لانقرة اليوم الجمعة، أن نقاط المراقبة التابعة لها في شمال غرب سوريا لن تتعرض لهجمات.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، إن روسيا أكدت لأنقرة، انها لم تستهدف نقاط المراقبة التركية بسوريا.

واضاف:"  الجيش التركي، الذي يساند فصائل معارضة سورية، سيغادر سوريا عند إيجاد حل سياسي".

وحذر جاويش أوغلو، من أن استمرار هجمات الحكومة السورية في محافظة إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة قد يتسبب في موجة نزوح أخرى للاجئين السوريين إلى أوروبا.