وكالات - النجاح - أكد مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، لرئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي ، بنيامين نتنياهو، دعم  بلاده لعمليات "إسرائيل" في سوريا الهادفة لمواجهة "تهديدات" الحرس الثوري الإيراني.

وجاء في بيان للخارجية الأمريكية، نشرته مساء أمس الأحد، ، بأن بومبيو أجرى مكالمة هاتفية مع نتنياهو حول "الضربات الجوية الإسرائيلية الأخيرة في سوريا".

وأعرب  بومبيو  عن دعم الولايات المتحدة لحق "إسرائيل" في الدفاع عن نفسها من التهديدات التي يمثلها الحرس الثوري الإيراني، وفي اتخاذ الإجراءات لمنع الهجمات الوشيكة ضد الأصول الإسرائيلية في المنطقة".

وناقش الجانبان، حسب البيان، "كيف تقوم إيران بتعزيز مواقعها في سوريا من أجل تهديد إسرائيل وجيرانها"، فيما شدد نتنياهو على أن القوات الإسرائيلية "ستضرب أهداف الحرس الثوري الإيراني التي تهدد إسرائيل أينما كانت".

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي قد نفذت ليلة السبت إلى الأحد، ضربة جوية على أهداف في قرية عقربا بريف العاصمة السورية دمشق قال إنها إيرانية، وأشار البيان إلى أن العملية أحبطت هجوما ضد "إسرائيل" من قبل "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني و"مليشيات شيعية" انطلاقا من المنطقة.   

فيما قال الجيش السوري بأن دفاعاته الجوية تصدت للهجوم في محيط دمشق، وأضاف بأن الدفاعات أسقطت  "معظم الصواريخ المعادية".