وكالات - النجاح - دعا مرشح الرئاسة الأمريكية، بيرني ساندارز، الكونغرس لإيقاف الدعم المالي الذي تقدمه أمريكا لإسرائيل، على خلفية منعها للنائبتين رشيدة طليب وإلهان عمر من زيارة فلسطين.

وعبر ساندارز خلال لقائه رئيس المؤسسة الفلسطينية الأمريكية للسلام جوني ضبيط: عن أحقية أعضاء الكونغرس في زيارة المناطق المحتلة للاطلاع على الأوضاع هناك".

وأكد أن رفض رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، دخول أعضاء كونغرس على خلفية مذهبية أو عرقية، يضع الكونغرس أمام مسؤولياته لإيقاف كل الدعم المالي "لإسرائيل" الذي تقدمه لها الولايات المتحدة.

وأضاف: "لا يمكن السكوت على استمرار معاناة الشعب الفلسطيني والظلم الذي يتعرض له دون تحرك".

من جهته أكد ضبيط أن "المطلوب من السيناتور ساندارز، وأي مرشح للرئاسة الأمريكية، أن لا يقف إلى جانب دولة الاحتلال على حساب الشعب الفلسطيني".