وكالات - النجاح - أعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، موقف بلاده لن تشارك في المبادرة الأمريكية لإطلاق عملية بحرية لتأمين الملاحة في مضيق هرمز.

وقال ماس، في تصريح أدلى به، اليوم الأربعاء، خلال توجهه إلى العاصمة البولندية وارسو: "علينا تفادي أي تصعيد لاحق في مضيق هرمز، وهذا ما تمثل به موقفنا دائما".

وأضاف ماس: لن نشارك في العملية الأمريكية لتأمين الملاحة في مضيق هرمز ألمانيا: لم نعد بالإسهام في بعثة تأمين هرمز ويجب التركيز على التهدئة والجهود الدبلوماسية

وتابع ماس، تعليقا على خطة الولايات المتحدة لإنشاء تحالف دولي معني بحماية أمن الملاحة في المنطقة عبر تنفيذ عملية بحرية مستدامة: "لا يمكن أن يكون حل عسكري هنا، وألمانيا لت نشارك في المهمة المقترحة والمخطط لها من قبل الولايات المتتحدة".

وأعلنت السفارة الأمريكية في برلين، الثلاثاء، أن الولايات توجهت "بصورة رسمية إلى ألمانيا باقتراح أن تنضم إلى فرنسا وبريطانيا، كي تساهم في ضمان الأمن في مضيق هرمز والتصدي لعدوان إيران".

وتعمل الولايات المتحدة وبريطانيا على خطتين منفصلتين خاصتين بتأمين حركة السفن في الخليج، على خلفية الحوادث المتكررة التي طالت في الأشهر الماضية ناقلات نفط في مياه المنطقة.