وكالات - النجاح - قال القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، الخميس، إن الولايات المتحدة ستتخذ الاجراءات المناسبة لحماية الملاحة في مضيق هرمز.

ونقلت وكالة "رويترز" عن إسبر، قوله: "نحن على دراية بما يحدث في مضيق هرمز، وما قامت به إيران من أعمال تخريبية في المضيق".

وأضاف أن واشنطن سوف تتخذ الإجراءات المناسبة لحماية الملاحة في مضيق هرمز، وذلك في مؤتمر صحفي على هامش اجتماع للناتو في بروكسل.

وناشد إسبر الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي التنديد علنا بأفعال إيران المعادية، ودراسة المشاركة في خطة لا تزال قيد الإعداد، لضمان سلامة الممرات المائية الاستراتيجية في الخليج.

وقال للصحفيين: "لا نسعى لصراع مسلح مع إيران، لكننا مستعدون للدفاع عن القوات والمصالح الأميركية في المنطقة. يجب ألا يظن أحد أن ضبط النفس هو ضعف". 

وتابع: "مستمرون في فرض أكبر قدر من العقوبات على إيران بهدف وقف تمويلها للإرهاب".

وكان البيت الأبيض قد أعلن، الجمعة، أن الرئيس الأميركي عيّن إسبر وزيرا للدفاع، وذلك بعد ساعات من إعلان الرئيس دونالد ترامب أنه أمر بشن ضربة عسكرية على إيران ثم ألغاها قبل دقائق من تنفيذها.