النجاح - زعمت سفيرة أميركا لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، في كلمة لها بعد خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي بشأن تطورات الشرق الأوسط، أن "المفاوضين الأميركيين مستعدين لمحادثات بشأن السلام في الشرق الأوسط".

وهدَّدت بلهجة خارجة عن سياق العرف الدبلوماسي المتارف عليه دوليًا، "قرار نقل السفارة لن يتبدل سواء أحببته أو كرهته".

ولفتت الى أن "الإدارة الأميركية السابقة إرتكبت خطأ فادحاً في إصدار القرار 2334 الذي لا يدفع للسلام".

وقالت، إن المفاوضين الأمريكيين مستعدون "لإجراء محادثات لكننا لن نلاحقكم".