النجاح - كشفت سامسونغ، عن هاتفها الجديد القابل للطي "Galaxy Z Fold 2"، الذي يتميز بتصميم محسن وقدرات متعددة المهام.

وكشف عن خصائص الهاتف المنتظر، وهو الثالث من نوعه القابل للطي، في مؤتمر كبير عقد عبر الإنترنت.

وقال روه تيه-مون، رئيس قسم أعمال الهواتف المحمولة في سامسونغ قوله: "قبل إطلاق الهاتف القابل للطي الجديد، استمعنا بإنصات إلى تعليقات المستخدمين للتأكد من أننا حققنا تحسينات ذات معنى، مع تطوير ابتكارات جديدة لتحسين تجربة المستخدم".

وقالت الشركة إن الهاتف سيتم طرحه في حوالي 40 دولة، من بينها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، في 18 سبتمبر.

بينما أكدت شبكة "سكاي نيوز" أن الهاتف الجديد هو الأغلى في تاريخ "سامسونغ"، إذ سيصل سعره في بريطانيا إلى 1799 جنيها إسترلينيا (نحو 2400 دولار).

ويدعم الهاتف الجديد شبكات الجيل الخامس، بشاشة مقاس 7.6 بوصة عند فتحها، مع وجود شاشة غطاء بمقاس 6.2 بوصة، وكلاهما أكبر من شاشات Galaxy Z Fold ذات مقاس 7.3 بوصة و4.6 بوصة على التوالي.

كما تدعم شاشته الرئيسية معدل تحديث يبلغ 120 هرتز، مما يسمح للمستخدمين بالاستمتاع بحركات وانتقالات أكثر سلاسة.

واستخدمت سامسونغ الزجاج الفائق النحافة (UTG) على شاشة Galaxy Z Fold 2، كما استخدمته في الهاتف السابق "Galaxy Z Flip"، كما طبقت تقنية "hideaway hinge" "sweeper Technology" لتوفير متانة أقوى ومقاومة أفضل للغبار.

وتم تزويد الهاتف بكاميرا خلفية ثلاثية تبلغ دقتها 12 ميغابيكسل، وعدسة 12 ميغابيكسل فائقة الاتساع، ومستشعر تليفوتوغرافي بدقة 12 ميغابيكسل.

كما يحتوي الجهاز أيضًا على كاميرا بدقة 10 ميغابيكسل فوق الشاشة الرئيسية، وكذلك على شاشة الغلاف.

وتبلغ ذاكرة الوصول العشوائي للهاتف 12 غيغابايت، وذاكرة التخزين الداخلية 256 غيغابايت، مع بطارية بسعة 4500 مللي أمبير.