النجاح - أكد وزير المالية الفرنسي برونو لو مير، الثلاثاء، أن فرنسا لن تمنع شركة هواوي الصينية من الاستثمار في البلد، ولن تطالبها بالتخلص من معدات الشركة لشبكة الجيل الخامس بحلول عام 2027.

وصرح لو مير لراديو "فرانس إنفو" أنه لا يوجد حظر شامل لهواوي في فرنسا، ولكن ستجري حماية المواقع الحساسة.

وقال" لن نحظر استثمار هواوي في (شبكة) الجيل الخامس، سوف نحمي مصالح أمننا الوطني".

وكانت الحكومة البريطانية استبعدت شركة الاتصالات الصينية عن استخدام معدات هواوي بسبب "المخاوف الأمنية".

وفي المقابل، دعت هواوي الحكومة البريطانية لإعادة النظر في قرارها معتبرة أن الإجراء "محبِط" و"مسيس".

وقال المتحدث باسم الشركة الصينية في بريطانيا إد بروستير: "لسوء الحظ فإن مستقبلنا في بريطانيا بات مسيساً، الأمر متعلق بالسياسة التجارية الأميركية وليس الأمن".