النجاح - طورت هواوى نظام تشغيل يعد بمثابة خطة بديلة للهواتف الذكية في حالة حظر الشركة من استخدام منتجات جوجل من جانب الحكومة الأمريكية، حيث مُنعت بالفعل شركة الاتصالات الصينية هواوي من الوصول إلى نظام تشغيل أندرويد من جوجل بعد أن وضعت الحكومة الأمريكية الشركة على

ووفقا لما ذكره موقع "businessinsider"، فإن الحظر الذى تعرضت له الشركة ليس شاملاً لأجهزة هواوى، فإن القائمة السوداء ستؤثر على أجهزة هواوي المستقبلية، أما الهواتف الحالية فستتوقف عن الحصول على تحديثات أندرويد.

والمشكلة في توقف نظام تشغيل أندرويد هو أن هواتف هواوى تعتمد بشكل كلى على هذا النظام، والذي يوفر أيضا متجر التطبيقات Google Play، الذي يحتوي على جميع تطبيقات جوجل الشائعة، مثل Gmail و يوتيوب وGoogle Maps، بالإضافة إلى قائمة من التطبيقات الأخرى.

ومن هنا تعمل هواوي على إطلاق نظام تشغيل بديل لأندرويد من أجل حماية منتجاتها المستقبلية والحالية، والتي تعمل عليه منذ سنوات وتنوى العمل به كخطة بديلة فى حالة استمرار أزمة الحظر، وإليك مواصفاته:

1- يُطلق على نظام التشغيل الخاص اسم "Project Z".

2- قامت شركة Huawei بتطوير  "Project Z" منذ عدة سنوات، فيُفترض أنه قيد التطوير منذ سبع سنوات أى منذ 2012 نقلاً عن مصادر من الصين. 

3- مشكلة نظام التشغيل الجديد ليس في مدى فعالية عمله ولكن في عدم الحصول على دعم تطبيقات مثل نظام أندرويد.

4- سيكون هذا النظام جيدا في الصين فقط وأقل جاذبية في أي مكان آخر، حيث اعتاد مستخدمو الهواتف الذكية الصينيون بالفعل على التعامل مع هواتف أندرويد التي لا تأتي مع Google Play وتطبيقاته بسبب أنها محظورة فى الصين، ولكن فى الأماكن الأخرى المستخدمون يعتمدون على التطبيقات.