النجاح - ابتكر علماء جامعة سيبيريا الفدرالية مادة مذابة فعالة لتطهير مياه الأنهار أساسها المواد الخام البيولوجية المتوفرة في المنطقة.

ارتفعت، في الوقت الراهن، نسبة المواد السامة في مياه الأنهار، مثل المخلفات النفطية ومركبات معادن الحديد والنحاس والمنغنيز.

ابتكار علماء الجامعة هذا سيساعد على تخفيض تركيز هذه المواد السامة في مياه الأنهار الروسية الكبيرة. وأساس هذه المادة المبتكرة خامات نباتية حصل العلماء عليها من أشجار الأرزية السيبيرية، ومن مكون كيتوزان ذي المصدر الحيواني.

تقول البروفيسورة يفغينيا سلوساريفا من الجامعة "إن التعديل الكيميائي لمصفوفات الأرزية السيبيرية Lárix sibírica الطبيعية يسمح بالحصول على مادة ذائبة لتكوين "مطهر" للمواد الملوثة، إضافة إلى أنه يساعد في التخلص من نفايات الصناعات الخشبية".

وفقا لرأي البروفيسور، هذه المادة ستكون مفيدة وفعالة ليس فقط في التعامل مع أيونات المعادن الثقيلة، بل وأيضا مع الأصباغ العضوية. هذه المادة الجديدة يمكن استخدامها بفعالية عالية كمرشح لمعالجة مياه الصرف الصحي ويقترح المبتكرون على الشركات الصناعية الكبيرة استخدامها في معالجة المياه الصناعية.