وكالات - النجاح - تناولت دراسات عدة موضوع الوقت المثالي للنوم وانعكاسات ذلك على الجسم وفوائده، لكن دراسة حديثة حددت بالضبط الساعة الأنسب للنوم.

فقد وجدت دراسة جديدة نشرت في مجلة القلب الأوربية "ديجيتال هيلث"، أن الساعة الذهبية للنوم تقع بين 10 مساءً و11 مساء، باعتبارها الوقت الأمثل.

واستندت الدراسة التي نشرتها صحيفة "تلغراف" البريطانية، إلى بيانات أكثر من 88 ألف مشارك في المملكة المتحدة.

وكشفت أن أولئك الذين ناموا بين الساعة 10 مساءً و 10.59 مساءً لديهم مخاطر أقل للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية من أولئك الذين لم يناموا في ذلك الوقت.

إلى ذلك، اقترح القائمون على الدراسة أن السبب في تحديد هذا الوقت هو أن حوالي 80% من سكان بريطانيا مبرمجون وراثياً للشعور بالنعاس في تلك الساعة الذهبية والاستيقاظ بعد حوالي ثماني ساعات، بين الساعة 6 صباحاً و7 صباحاً.

لكن هناك أشخاص لا تنطبق عليهم هذه المعايير، والذين يشعرون بالنعاس عند منتصف الليل، والذي بشكل مفاجئ لم تذكرهم الدراسة.

وكانت دراسات سابقة تحدثت عن أهمية النوم وعدد الساعات الأمثل، للوقاية من الإصابة بأمراض مثل الخرف وغيره.

فقد كشفت دراسة نُشرت في أبريل الماضي، أن النوم ست ساعات أو أقل في الليلة بين سن الخمسين والسبعين له صلة بزيادة خطر الإصابة بالخرف.

كذلك، بيّنت أن خطر الإصابة بالخرف يكون أعلى بنسبة 20 إلى 40% لدى الأشخاص الذين ينامون لفترة قصيرة، والذين تكون مدة نومهم تساوي ست ساعات في الليلة أو أقل عند سن الخمسين أو الستين، مما هو لدى أولئك الذين يمضون ليالي "عادية" لا يقل فيها النوم عن سبع ساعات.