النجاح - كشف دراسة علمية جديدة عن وجود 5 فوائد مثبتة علميا لتناول مكملات الزنك، منها فوائد جديدة أثبتت حديثا، وهي 

 

1- الزنك يبعد نزلات البرد خلال 24 ساعة

بحسب مؤسسة "مايو كلينك" (Mayo Clinic) هي مجموعة طبية بحثية لا تهدف إلى الربح، مقرها الرئيسي في روتشيستر بولاية مينيسوتا الأمريكية، "تشير الدلائل إلى أنه إذا تم تناول مستحلبات الزنك أو شرابها في غضون 24 ساعة بعد ظهور أعراض البرد، فيمكن أن تساعد هذه المكملات في تقصير مدة المرض بنزلات البرد، أي تسرع العلاج.

2- الزنك يسرع التئام الجروح

أشارت مؤسسة "مايو كلينك" البحثية، إلى أن "الأشخاص الذين يعانون من تقرحات الجلد ومستويات منخفضة من الزنك قد يستفيدون من مكملات الزنك التي تؤخذ عن طريق الفم" لحل هذه المشكلة.

ونوه مركز الأبحاث إلى أن الزنك يلعب دورا في تقليل العدوى القوية والمواد الميتة عبر تعزيز أنظمة الدفاع الدتخلية وتحسينها، ويعمل "الإفراز المستمر لأيونات الزنك التي تحفز الاندمال الظهاري للجروح في الأفراد العاديين"، بحسب اقتباس عن الدراسات.

 

3- الزنك يزيل حروق الشمس ويعالج الكولاجين المتكسر

وبدورها، تنوه مؤسسة هارفارد الطبية إلى أن "أكسيد الزنك كان يستخدم في المراهم لعلاج الجروح، كما هو مذكور في النصوص الطبية اليونانية القديمة. أما اليوم، لا يزال أكسيد الزنك يعتبر علاجا جلديا شائعا بدون وصفة طبية" لحالت حروق الشمس.

وبحسب المؤسسة الطبية العريقة: "يمكنه تخفيف وتجنب حروق الشمس عن طريق عكس الأشعة فوق البنفسجية بحيث لا تخترق الجلد. كما أنه يستخدم الزنك لعلاج حالات الجلد الملتهبة مثل الحروق والأكزيما وطفح الحفاضات لدى الأطفال".

ويشكل هذا المركب حاجزا وقائيا على سطح الجلد، يطرد الرطوبة ويسمح للجلد بالشفاء. وقد يساعد أيضًا الإنزيمات في تكسير أنسجة الكولاجين التالفة بحيث يمكن تكوين أنسجة جديدة. لم يتم الإبلاغ عن أي آثار جانبية سلبية له، بحسب المصادر.

4- الزنك يساعد الأطفال عند معاناتهم من مشاكل هضمية

تطرقت مؤسسة مؤسسة "مايو كلينك" البحثية، إلى وجود فائد أخرى لهذا العنصر، حيث ان تناول "مكملات الزنك عن طريق الفم يمكن أن يقلل من أعراض الإسهال لدى الأطفال الذين يعانون من مستويات منخفضة من الزنك، بسبب سوء التغذية".

لكن شدد المركز على ضرورة اتباع نظام غذائي مثالي ومتنوع وطبيعي للأطفال، حيث "لا توجد أدلة كافية للتوصية باستخدام الزنك عن طريق الفم للأطفال المصابين بالإسهال" حيث يجب إجراء المزيد من الدراسات.

5- دراسة جديدة واكتشاف جديد: الزنك يتحكم بضغط الدم

وفقًا لدراسة حديثة نشرت في مجلة "Nature"، قد يكون العنصر الكيميائي (الزنك) فعالا لتنظيم ضغط الدم، وهو اكتشاف جديد ومهم جدا.

يقول كبير مؤلفي الدراسة الدكتور سكوت أيتون: "أظهر التحليل الأخير للتجارب العشوائية المضبوطة أن مكملات الزنك أظهرت تأثيرات على ضغط الدم الانقباضي".

وربطت الدراسة الجديدة بين نقص الزنك وارتفاع ضغط الدم في النماذج الحيوانية، بالإضافة إلى أن الزنك ساهم في تنظيم ضغط الأوعية الدموية.