النجاح - يجري علماء جنوب أفريقيا اختبارات وفحوصا عاجلة لمعرفة ما إذا كانت اللقاحات المضادة لكوفيد-19 فعالة ضد السلالة الجديدة من فيروس كورونا، التي ظهرت هناك.

وفي هذا الصدد، قال الطبيب ريتشارد ليسيلز، وهو خبير في الأمراض المعدية يعمل على الدراسات الجينية التي تجريها البلاد للسلالة الجديدة، "هذا هو السؤال الأكثر إلحاحا أمامنا الآن".

كما قال ليسيلز لأسوشيتيد برس، الاثنين: "نجري بشكل عاجل تجارب معملية لاختبار السلالة المغايرة " على دم أشخاص لديهم أجسام مضادة ودم أشخاص تلقوا اللقاحات.

وأضاف أن الاختبارات، التي تسمى "فحوص التحييد"، ستساعد في تحديد مدى إمكانية الاعتماد على اللقاحات في القضاء على السلالة الجديدة.

السلالة التي أطلق عليها "501. في 2" التي ظهرت في جنوب أفريقيا من الفيروس توصف بأنها أكثر قدرة على العدوى مقارنة بكوفيد-19 الأصلي، وسرعان ما تفشت في المناطق الساحلية للبلاد.

وتشهد جنوب أفريقيا حاليا عودة قوية لتفشي كوفيد-19 مع ارتفاع سريع في أعداد حالات الإصابة و الوفاة، التي تتجاوز ما شهدته البلاد في أول ارتفاع حاد في أعداد الإصابات أواخر يوليو من العام الماضي.

وسجلت جنوب أفريقيا أكثر من 1.1 مليون حالة إصابة بكوفيد-19، بينها 29577 حالة وفاة، بحسب إحصاءات المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، الصادرة الاثنين.