النجاح - أثار إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين توصل علماء من بلاده الى ابتكار لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد موجةً من الجدل. وفي هذا السياق، أشارت وزارة الصحة الألمانية إلى تشكيكها في نوعية اللقاح وفعاليته وسلامته بحسب ما جاء على لسان متحدثة باسمها.

وأضافت أن أي معلومات مؤكدة لا تتوافر حول هذا العقار الجديد، مشددةً على أن صحة مواطني الاتحاد الأوروبي تأتي على رأس الأولويات.

وتابعت: "يجب أن نثبت إيجابية معادلة سلامة الاستخدام مقابل المخاطر"، لافتةً إلى أن من الضروري التأكد من أهمية التجارب السريرية التي أُجريت في هذا السياق لتثبيت فعالية الدواء، مع الإشارة إلى أن أي اتصال بين برلين وموسكو لم يُجرَ في هذا الصدد.