النجاح - أعلنت العديد من وكالات الأنباء الصينية أن الفيروس المتنقل عن طريق حشرة القراد والذي يُطلق عليه SFTS أدى لوفاة 7 أشخاص وإصابة 67 آخرين في الصين.

ويحذر الخبراء من أنه هناك احتمالية كبيرة تشير لانتقال الفيروس من إنسان لإنسان وأن الفيروس انتقل من حشرة القراد للإنسان وذلك وفقًا لما نشرته صحيفة " تايمز أوف إنديا" الهندية.

وصرح الطبيب شنغ جيفانغ، من المستشفى التابع لجامعة تشجيانغ، أنه لا يمكن إستبعاد إمكانية إنتقال العدوى بين البشر حيث ينتقل الفيروس عن طريق المخاط أو الدم.

وذكرت صحيفة "جلوبال تايمز" أن أعراض الفيروس الذي ينتقل عن طريق لدغات حشرة القراد SFTS تصيب الجسم بمتلازمة نقص الصفائح الدموية  وكريات الدم البيضاء والحمى الشديدة والسعال والصداع والإعياء العام وآلام العضلات.

ويعتبر فيروس SFTS ليس مرضًا جديدًا فقد ظهر لأول مرة في عام 2009 وتم احتواء الفيروس في عام 2011.

وأفادت عدة تقارير صينية عن ظهور 37 إصابة بمقاطعة جيانغسو في النصف الأول من العام وبعدها تم الإبلاغ عن ظهور 23 حالة أخرى في مقاطعة آنهوي، شرق الصين وبعدها تزايدت حالات الإصابات والوفيات.