النجاح - رصدت الإحصائيات الأخيرة إنخفاض معدل الشراء في الولايات المتحدة وكندا بشكل ملحوظ، وذلك بعد إصابة أكثر من 500 شخص بمرض السالمونيلا بسبب تناولهم البصل الأحمر، وفق تقرير نشره موقع بيزنس أنسايدر.

وحددت إدارة الغذاء والدواء الأميركية  البصل الأحمر الذي تزرعه شركة "طومسون الدولية"، ومقرها كاليفورنيا، كمصدر محتمل للعدوى المعوية الحادة.

وعادة ما تأتي هذه البكتيريا عن طريق اللحوم والدواجن أو البيض النيئ، ولكنها قد تصل للإنسان عن طريقة الفواكه والخضراوات، إذا ما تم ريها أو غسلها بمياه ملوثة.

ورغم أنها ليست عدوى قاتلة، بيد أن تأثيرها من الممكن أن يصل لجميع أنحاء الجسم إذا ما دخلت مجرى الدم، حيث لا يعود الجهاز الهضمي لحالته الطبيعة إلا بعد أشهر.

وتشمل أعراض هذا المرض الحمى والإسهال واضطرابات في الجهاز الهضمي، ويمكن أن تصاحب الأعراض أيضا بحدوث جفاف شديد في الجسم، وهو ما يدعو إلى الرعاية الطبية الطارئة.