النجاح - حذرت الدكتورة يلينا موتوفا، خبيرة التغذية الروسية، من أن تناول مواد غذائية متعفنة يؤدي إلى الحساسية ومشكلات في الجهاز التنفسي.

وأشارت الخبيرة، إلى أن الجزء اللين من الأطعمة يحتوي على نسبة عالية من الرطوبة، لذلك فإن العفن والبكتيريا المرضية التي تصاحبها غالبا، يمكنها بسهولة التوغل إلى داخلها.

وتقول، "المواد الغذائية المسامية مثل الخبز، يمكن أن تكون ملوثة في الداخل تحت السطح. وبالمناسبة، الأشخاص الذين يخافون من المواد الحافظة في المعلبات، لا يدركون أنها ضرورية لمنع تعفنها".

وأضافت، يمكن للعفن أن ينتج مواد كيميائية سامة - السموم الفطرية. وتقول، "لا توجد طرق موثوقة لإزالة السموم الفطرية من المواد الغذائية خلال عملية المعالجة التكنولوجية والطبخ. لأن السموم الفطرية مقاومة للحرارة ولا تتحلل حتى في درجة 100 درجة مئوية وأعلى. و تظهر السموم الفطرية عادة في ظروف معينة، عندما ينضج فطر العفن، أي عندما تفسد المادة الغذائية، وحينها سوف نتخلص منها حتما".