نابلس - النجاح - حذرت هيئة الطوارئ الروسية من القلق والخوف، اللذين يمكن أن يصيبا الأطفال إثر بقائهم في المنزل لفترة طويلة بسبب إجراءات العزل المنزلي بعد تفشي فيروس "كورونا" المستجد.

وقالت الهيئة الروسية أن الأطفال يمكن أيضا أن يشعروا بالضغط حين مواصلة الدراسة بعد انتهاء فترة الحجر الصحي.

ونصحت الهيئة الآباء والأمهات بأن يكونوا منتبهين جيدا للأطفال في هذه المرحلة، وضرورة التواصل مع الأطفال لأكبر وقت ممكن، دون إظهار القلق حيال الموقف الحالي.

وأضافت الهيئة أيضا أنه علينا الثقة في أطفالنا وإخبارهم بالوضع حول فيروس كورونا المستجد، حتى يفهم الأطفال ما يحدث حولهم ويثقوا في أنهم يعيشون في أمان

وعلى الأهل الإجابة عن أسئلة الأطفال بكل وضوح، وتذكيرهم دائما بإجراءات النظافة الشخصية وضرورة الامتثال للقيود المفروضة لمنع انتشار فيروس "كورونا" المستجد.

وبحسب هيئة الطوارئ الروسية، يجب مساعدة الأطفال على القيام بنظام يومي والالتزام به وتحديد أوقات للدراسة وأخرى للراحة.

أما النصيحة الأخيرة للآباء والأمهات فهي المحافظة على الهدوء والتصرف المناسب ليكونوا قدوة لأطفالهم.