ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - التمرينات في الهواء الطلق تخفف من الإجهاد أكثر من التمرين في الداخل وفقاً لدراسةحديثة .

حيث وجدت الدراسة أن ركوب الدراجات الجبلية ،والجري في المناظر الطبيعية خارج المباني يكون له أكبر تأثير إيجابي على الصحة العقلية.

ويعتقد علماء النفس أن التأثير المهدئ للطبيعة يجعل ممارسة التمارين في الهواء الطلق تخفف من التوتر.

ويضاف البحث إلى مجموعة من الدراسات التي وجدت أن التعرض للمساحة الخضراء مفيد لمزاجنا.

وقال الباحثون إن مجموعات الجري والدراجات الجبلية كانت تتمتع بإطلالة على غابة جبلية بالكاد توجد بها أي مناظر حضرية وبالإضافة إلى الحالة المزاجية والقلق ومقاييس الإجهاد قام الاستبيان اللاحق بتقييم تأثير التمرين في الطبيعة والهدوء.