النجاح - أوردت مجلة "أبوتيكن أومشاو" أن ‫مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر يلعبان دورا أساسيا في الوقاية من داء ‫السكري، ويجب الحفاظ عليهما في النطاق الصحي.

‫وأوضحت المجلة الألمانية أن نتائج الدراسات توصلت إلى أن خطر الإصابة ‫بالسكري يتضاعف لدى الأشخاص الذين يتجاوزون الوزن المثالي بعض الشيء، ‫كما يزداد الخطر أكثر فأكثر لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة ‫المفرطة.

‫ويوصي الخبراء بألا يزيد محيط الخصر لدى النساء عن 88 سم، وعن 102 سم ‫لدى الرجال، ويتم قياس محيط الخصر أعلى السرة بقليل مع ‫مراعاة ألا يشمل القياس البطن.

‫أما مؤشر كتلة الجسم فيمكن احتسابه بالمعادلة التالية: وزن الجسم بالكيلوغرام مقسوما مربع الطول بالمتر، ويمكن احتسابه من خدمة "هل وزنك صحي؟" على صفحة طب وصحة في الجزيرة نت.

واعتبارا من قيمة 25 تبدأ الزيادة في الوزن، واعتبارا ‫من قيمة 30 تبدأ السمنة المفرطة.

ومن المهم أيضا أن يكون الأيض (التمثيل الغذائي) على ما يرام، وهذا يعني ‫ألا تكون نسب الدهون في الدم وسكر الدم عالية، كما يجب أن يكون ضغط الدم طبيعيا، وينبغي ‫استيضاح جميع هذه النقاط لدى الطبيب.

‫وانطلاقا من مبدأ "الوقاية خير من العلاج" ينبغي اتباع أسلوب حياة صحي ‫يتمثل في الإكثار من الخضروات والفواكه ومنتجات الحبوب الكاملة ‫والمكسرات وزيت الزيتون، والإقلال من السكريات والدهون والوجبات ‫السريعة، بالإضافة إلى المواظبة على ممارسة الرياضة فضلا عن الابتعاد عن ‫التدخين والخمر.