نابلس - النجاح - اختُطفت شابّة من ملجأ للنساء المعنّفات في الجليل، أمس الثلاثاء، وتمّ إلقاء القبض على شقيقيها اللذين كانا مسلّحيْن، بالقرب من طرعان، بحسب ما ذكرت شرطة الإحتلال.

وأضافت الشرطة في بيان، أنها "أحبطت محاولة اعتداء على امرأة خُطفت من ملجأ للنساء المعنفات"، مضيفة أن "قوات شرطة كبيرة في لواء الشمال طاردت برفقة مروحية شرطية مركبتين فور تلقي مركز الشّرطة بلاغًا حول إحدى سكان الجليل التي تواجدت في ملجأ للنساء المعنفات قد اختطفها شقيقاها اللذيْن على ما يبدو خططا لإلحاق الأذى بها".

وأوضحت أنّ الشابة في العشرينات من عمرها، وقد تطلّقت مؤخّرا، واتقلت عقب ذلك إلى ملجأ النساء المعنّفات، غير أنّ أشقاءها الذين عارضوا انتقالها للملجأ طالبوها بالعودة إلى المنزل، وحين لم تفعل ما أرادوا، نفّذوا عملية الاختطاف.

وقالت إنه "تم رصد المرأة في إحدى المركبتين التي أوقفتها الشرطة بالقرب من مفترق طرعان وهي مضطربة وتبكي".

وذكرت الشرطة أنه "تمّ توقيف المركبة الثانية التي شاركت في عملية الاختطاف قرب المغار".

وعُلم أن الشابة من إحدى البلدات العربية في الجليل، وقد اعترضت سيّارتان طريقها حينما كانت تمارس رياضة المشي، برفقة زميلات من الملجأ ذاته، كنّ معها ساعتئذ.

وجاء في التفاصيل، أن الشابة أُدخِلت إلى إحدى السيارتين بالقوّة، ليلوذَ الخاطفون بعدها، بالفرار من المكان، ما دعا إحدى زميلاتها للاتصال بالشرطة.

وأضاف البيان أن عناصر الشرطة، ألقوا القبض على شقيقي الشابة "ومشتبهين آخرين كان بحوزتهم أسلحة من نوع ’M-16’ ومسدّس".