النجاح - قُتِل شاب وأُصيب آخران بجراح متفاوتة في 3 جرائم، ارتُكبت مساء الخميس في مدينتي الطيبة وحيفا.

وفي حيفا، أُصيب الشاب حسام عثمان الذي يبلغ من العمر 23 عاما، بجراح حرجة، إثر تعرّضه لإطلاق نار في شارع "ألنبي" في المدينة، حينما كان يتواجد داخل سيارة استقلّها، قبل أن يلقى حتفه لاحقا متأثرا بجراحه.
 
وقالت شرطة الاحتلال في بيان، إن الشاب نُقِل إلى مشفى "رمبام" في المدينة، لاسكتمال تلقي العلاج. أثناء إجراء عمليات إنعاش له، غير أنه تمّ إعلان وفاته، بعد أن باءت محاولات الإبقاء على حياته بالفشل.

وأوضحت أنّ "الخلفية والظروف قيد التحقيق"، دون أن تبلّغ عن اعتقال أي مشتبه بهم كذلك.

وفي الطيبة، أُصيب شخصان بجراح متفاوتة، جرّاء تعرّضهما لجريمتَي إطلاق نار، ودهس في المدينة.

وذكرت شرطة الاحتلال في بيان، أنّها تلقت بلاغا حول تعرّض شخص للطعن، من قِبل قريبه.

وأوضح البيان أنه تمّ نقل الشاب إلى مشفى "بلينسون" في بيتاح تيكفا، لاستكمال تلقي العلاج، لافتا إلى أن الشرطة فتحت تحقيقا في ملابسات الجريمة.

كما أصيب شاب يبلغ من العمر 40 عاما بجراح متوسطة، إثر تعرّضه لجريمة إطلاق نار، بالقرب من منطقة البريد المركزية في الطيبة.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فقد أصيب الشاب خلال تواجده في محل تجاري تابع له.

ونُقل الشاب وهو يعاني من جروح في القسم السفلي من جسده إلى مشفى "مئير" في كفار سابا، لتلقي العلاج.

وعُثر، الثلاثاء الماضي، على قتيل جرّاء إطلاق نار داخل سيارة في منطقة النقب، لترتفع بذلك حصيلة ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي منذ بداية العام الجاري إلى 78 قتيلا.