وكالات - النجاح - دعا التجمع الوطني الديمقراطي، اليوم الإثنين، إلى أوسع مشاركة شعبية في فعاليات الذكرى الخامسة والأربعين ليوم الأرض الخالد، التي أقرّتها لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، وتتوج بالمسيرة المركزية، يوم غد الثلاثاء 30 آذار 2021 الساعة 16:30 في مدينة عرابة البطوف.

كما دعا التجمع إلى المشاركة وحضور برنامج "يوم الأرض الخالد" في مقر التجمع في مدينة حيفا الذي ينظمه التجمع الطلابي في جامعة حيفا ومعهد "التخنيون"، يوم غد الثلاثاء الساعة السابعة مساء.

وأشار التجمع إلى "ضرورة الالتزام بالوقاية الصحية، ورفع الأعلام الفلسطينية وحدها، والشعارات التي أقرتها لجنة المتابعة في الفعاليات المختلفة وفي المسيرة المركزية في عرابة البطوف".

ودعا التجمع إلى "إعداد خطة عمل شاملة وموحدة، وتوسيع الحراك ومناهضة كافة المخططات والسياسات التي تهدد وجودنا وأراضينا وبيوتنا ومقدساتنا".

وأضاف أنه "في الذكرى الـ45 ليوم الأرض الخالد، يوم هبّ فيه شعبنا في وجه سياسات وممارسات الاحتلال الاستعمارية متمسكا بأرضه ويوم سطرت فيه دماء شهدائنا الأبرار الأرض، نرفع أسمى آيات الإجلال والإكبار إلى أبناء شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، الذي يواجه الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة التي تعارضها المواثيق الإنسانية والدولية من قتل ودمار وهدم وحصار وفصل عنصري".

وختم التجمع بالقول إنه "في ظل جرائم مصادرة الأراضي المستمرة بهدف توسيع المستوطنات في الضفة الغربية، وطرد أهلنا من القدس والاستيلاء على مساكنهم، وفي ظل ما يواجهه أبناء شعبنا في قطاع غزة المحاصر أمام آلات البطش الإسرائيلية لمجرد مطالبتهم بالتحرر ورفع الحصار، وما يواجهه أسرانا في السجون من أشنع أنواع القمع والتنكيل والمصادرة لحقوقهم الأساسية، وفي ظل مؤامرات الاقتلاع والتهجير في النقب، وفي ظل فرض ما يُسمّى بـ’يهودية الدولة’ عبر ‘قانون القومية’ وغيره من قوانين عنصرية وسلب حقوقنا، فإنه علينا الالتحام وبناء خطة عمل شاملة وموحدة، وتوسيع الحراك الشعبي والتصدي لهذه المخططات والسياسات التي تهدد وجودنا وأراضينا وبيوتنا ومقدّساتنا".