وكالات - النجاح - سجّل المجتمع العربي، اليوم الأربعاء، 4 وفيّات إثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، في كل من؛ كفر مصر، وكفر قاسم وقريتي دير الأسد وجولس.

توفيت، مساء اليوم الأربعاء، مسنّة تبلغ من العمر 77 عامًا، من بلدة كفر مصر، إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، كما توفي مسنان من قريتي دير الأسد وجولس متأثرين بإصابتهما بالفيروس.

وجاءت وفاة المسنة بعد أسبوع من وفاة ابنتها التي توفيت إثر الإصابة بالفيروس كذلك.

وعُلم أن المتوفاة هي خالدية مبارك زعبي، التي تمكث منذ أسابيع في مستشفى بوريا.

وجاء في التفاصيل أن زعبي كانت تعاني من أمراض مزمنةـ ما فاقم خطورة وضعها الصحيّ.

وقبل أسبوع، توفيت المربية، تغريد فالح زعبي (ابنةُ المسنة التي توفيت اليوم)، جراء إصابتها بكورونا.

وأفاد الناطق بلسان في المركز الطبي للجليل في مدينة نهريا، بعد ظهر اليوم، أنه "توفي مريضان مؤكدان في أقسام كورونا بالمركز الطبي للجليل، في الساعة الأخيرة".

وأضاف أنه "في البداية، توفي في قسم كورونا (أ) رجل عمره 91 عاما من قرية دير الأسد، بعدما عانى أمراضا مزمنة مختلفة، فيما ترقد زوجته (90 عاما) للعلاج، وحالتها تُنذر بالخطر. وبعد مرور ساعة، توفيت في قسم كورونا (ب) امرأة عمرها 68 عاما من قرية جولس، بعدما عانت هي الأخرى من أمراضا مزمنة، وكانت تحت التخدير والتنفس الاصطناعي نحو أسبوع منذ وصولها للقسم".