النجاح - تتجه وزارة التربية والتعليم إلى تقليص عدد امتحانات البجروت في المدارس الثانوية داخل اراضي عام (48) للعام الدراسي المقبل.

 وذلك في ظل انتشار فيروس كورونا، علما أن امتحانات البجروت للعام الدراسي السابق اقتصرت على 5 مواضيع فقط.

وبظل أزمة كورونا والانتقال إلى التعلم عن بعد منذ آذار/مارس الماضي، في جميع المراحل المدرسية، تم اختبار طلاب المدارس الثانوية هذا العام بامتحانات البجروت في خمسة مواد كحد أقصى، هي: الرياضيات، واللغة الإنجليزية، ولغة الأم العربية أو العبرية، وموضوع بشري واحد، ومادة علمية من اختيار الطلاب والطالبات.

وستفتح الدراسة في مجموعات صغيرة بجيل الطفولة المبكرة والصفوف الأولى والثانية في المرحلة الابتدائية.

 فيما يتلقى طلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية تعليمهم ليومين على مجموعات بالمدارس، وباقي أيام الأسبوع سيكون التعليم عن بعد.

ورصدت الوزارة ميزانية بقيمة 4 مليار شيكل لجهوزية المدارس للعام الدراسي المقبل بظل كورونا، على أن تخصص غالبية الميزانيات لإجراءات الوقاية والتعقيم، والحوسبة والتعليم عن بعد.

كما تم تخصيص ميزانية لتوفير 164 ألف حاسوب وجهاز خليوي.

 حيث سيتم خلال الفصل الأول توفير أجهزة حواسيب وهواتف خليوية للطلاب والطالبات ممن لا يمكون حواسيب في منازلهم.