النجاح - أعلنت بلدية أم الفحم في الداخل المحتل عن  تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في المدينة.

وصرح الناطق بلسان بلدية أم الفحم، عبد المنعم فؤاد، في بيان مقتضب، أنه "حتى الآن لا تفاصيل حول الإصابة. البلدية تجري اتصالاتها حول الموضوع".

وفي الوقت الذي تواصل فيه سلطات الاحتلال تجاهل وإهمال المواطنين الفلسطينيين وعدم إقامتها محطات لإجراء فحوصات كورونا خاصة بهم في الداخل المحتل، ترتفع وتيرة التوتر والقلق والشكوك إزاء حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد.