النجاح - قرّرت القوى الشعبية والأطر السياسية وبلدية قلنسوة بالداخل المحتل،  مساء امس السبت، تنظيم مظاهرة احتجاجية، الاسبوع المقبل، بالإضافة إلى نصبِ خيمة اعتصام، لحماية البيوت المهددة بالهدم في المدينة.

وجاء القرار عقب إرسال ما تسمى،  اللجنة اللوائية للتخطيط والبناء، في حكومة الاحتلال،  بلاغات استدعاءٍ وتحقيق  لأصحاب 25 منزلا في حي يقع شرقي قلنسوة، تمهيدا لإرسال بلاغات هدم بادعاء البناء دون ترخيص.

ويزعم الاحتلال أن الحي بُني على منطقة غير مخصصة للبناء.