النجاح - عم  الإضراب العام تل السبع في منطقة النقب، بالداخل المحتل،  منذ ساعات الصباح الأولى من اليوم، الثلاثاء.

وجاء الاضراب احتجاجا على جريمة قتل الشابين جلال شحدة أبو طه (34 عامًا)، ومحمد هشام أبو طه (25 عاما)، مساء أمس، داخل سيارة في مدخل القرية.

وشمل الإضراب المجلس المحلي ورياض الأطفال والمدارس والمحلات التجارية.

وبهذه الجريمة ارتفع عدد ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي، بالداخل المحتل منذ مطلع العام الحالي ولغاية اليوم، إلى 81 قتيلا بينهم 11 امرأة.

 وسط استمرار الحراك الشعبي رفضا للعنف ونبذا للمجرمين واحتجاجا على تواطؤ الشرطة مع العنف والجريمة، فيما قتل 76 عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة في العام الماضي 2018.