نابلس - النجاح - شهر رمضان شهر الرحمة والمغفرة، الشهر الذي أنزل فيه القران الكريم، فيه تفتح ابواب الجنة وتغلق ابواب جهنم. شهر فيه ليلة القدر وهي ليلة خير من الف شهر. في هذا الشهر يتقرب العبد الى ربه بعبادات شتى طالبا المغفرة والاجر والثواب من الله عز وجل، لما لهذا الشهر الفضيل من خصوصية ينفرد بها عن باقي الاشهر. ومن أفضل الاعمال التي يتقرب بها العبد الى ربه في شهر رمضان المبارك:

الصوم
قال تعالى في سورة البقرة: (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚفَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ
يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ).

القيام
قال صلى الله عليه وسلم: "من صام رمضان إيماناً و احتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه". "أخرجه البخاري ومسلم".

الصدقة

كان رسول الله ﷺ أجود الناس، وكان أجود ما يكون في رمضان،فقد كان أجود بالخير من الريح المرسلة، وقد قال صلى الله عليه وسلم: "أفضل الصدقة صدقة في رمضان )".أخرجه الترمذي عن أنس).

قراءة القرآن
شهر رمضان هو شهر القرآن فينبغي أن يكثر العبد المسلم من قراءته، وقد كان حال السلف العناية بكتاب الله، فكان جبريل يدارس النبي صلى الله عليه وسلم القرآن في رمضان.

الجلوس في المسجد حتى تطلع الشمس
كان النبي ﷺ إذا صلى الغداة ـ أي الفجر ـ جلس في مصلاه حتى تطلع الشمس .. (أخرجه مسلم).
وأخرج الترمذي عن أنس عن النبي ﷺ أنه قال: "من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة وعمرة تامة تامة تامة". ( صححه الألباني).

الاعتكاف
كان النبي ﷺ يعتكف في كل رمضان عشرة أيام، فلما كان العام الذي قبض فيه اعتكف عشرين يوماً.(أخرجه البخاري) .

العمرة في رمضان
ثبت عن النبي ﷺ أنه قال: "عمرة في رمضان تعدل حجة". (أخرجه البخاري و مسلم) .

تحرّي ليلة القدر
قال الله تعالى: (إنا أنزلناه في ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر ليلة القدر خير من ألف شهر()القدر الآيات 1ـ3(.

وقال صلى الله عليه وسلم: "من قام ليلة القدر إيماناً واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه". (أخرجه البخاري ومسلم) .
وقد كان النبي ﷺ يتحرى ليلة القدر ويأمر أصحابه بتحريها، وكان يوقظ أهله في ليالي العشر رجاء أن يدركوا ليلة القدر.

الإكثار من الذكر والدعاء والاستغفار
ينبغي للمسلم أن يحرص على الذكر بكل أشكاله، مع اغتنام أوقات الإجابة،vكالدعوة عند الإفطار، وكذلك الثلث الأخير من الليل، وتحرّي ساعة الإجابة يوم الجمعة، وأحراها آخر ساعة من نهار يوم الجمعة.

صلة الرحم
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله ﷺ يقول: "من سره أن يبسط في رزقه وينسأ في أجله فليصل رحمه"، ومعنى ينسأ أي يؤخر. (رواه البخاري).