النجاح - أكدت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) على إدراج مدينة بابل العراقية الأثرية في لائحة التراث العالمي، وذلك حرصا منها على عودة العراق إلى مكانته الحضارية.

وتطرقوا إلى متطلبات منظمة اليونسكو التي تشير إلى إدراج الملف ضمن اللائحة الدولية وآلية كتابة الملف بلغة التراث العالمي وإشراك خبراء من منظمة النصب العالمية للمساعدة في إنجاز المشروع.

وعبر أعضاء الفريق والمشاركون في الاجتماع عن حرصهم على عودة العراق إلى مكانته الحضارية -خصوصا مدينة بابل الأثرية- وضرورة التنسيق بين الوزارة وحكومة بابل المحلية لإيجاد الصيغ المناسبة التي لا تتعارض مع القوانين الخاصة بالآثار والقوانين الأخرى لإدارة المنتجع السياحي والقصر.

كما أشاروا إلى مواصلة اللقاءات من أجل إنجاز كافة متطلبات الملف لرفعه الى لجنة التراث العالمي في اليونسكو وفق التوقيتات المطلوبة.