النجاح - بحث وزير الثقافة د. إيهاب بسيسو مع روبن غاوتشي ممثل جمهورية مالطا لدى فلسطين، آفاق تعزيز التعاون الثقافي بين البلدين في مقر الوزارة بمدينة البيرة اليوم.

وأشار بسيسو إلى أن الوزارة ستدعم مشاريع التعاون الثقافي المشتركة ما بين مؤسسات ثقافية وفنية فلسطينية ومثيلاتها في جمهورية مالطا.

وتم التطرق إلى العديد من القضايا في إطار التعاون المشترك، من بينها الأسابيع الثقافية المشتركة، وتعزيز التبادل الثقافي للمبدعين كتّاباً وفنانين، والمشاركة المالطية في معرض فلسطين الدولي للكتاب 2018، وكذلك في فعاليات بيت لحم عاصمة للثقافة العربية 2020، وهو ما أبدى غاوتشي اهتماماً كبيراً بشأنه، وغيرها من الأمور ذات الصلة، والتي تصب في صالح الفكرة الأساس، وهي تعزيز التعاون الثقافي بين البلدين، والبناء على تلك العلاقات المتينة بين فلسطين ومالطا على مختلف المستويات، وخاصة الثقافي منها.

وتم الحديث عن أهمية فتح باب الترجمة من المالطية إلى العربية، والعكس، بل تم الاتفاق على الشروع في هذا المشروع الثقافي المهم للبلدين في أسرع وقت ممكن، ليؤكد كل من بسيسو وغاوتشي على أهمية استمرار اللقاء المشتركة للوقوف على ما تم نقاشه في اجتماع اليوم.