النجاح - أطلقت  الكويت مهرجانها السينمائي الأول الذي يأمل صناعه في تطوره سريعا ليتحول إلى مهرجان دولي يأخذ موقعه على خريطة المهرجانات الكبرى.

ويشمل مهرجان الكويت السينمائي 23 فيلما موزعة على ثلاث مسابقات هي مسابقة أفلام الكويت القصيرة (من دقيقتين إلى 39 دقيقة) ومسابقة أفلام العالم القصيرة (40 دقيقة فأكثر) ومسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة.

وقال مدير المهرجان شاكر أبل في كلمة بالافتتاح إن المهرجان لن يقتصر على عرض أعمال سينمائية للمخرجين فقط، إنما سيفتح مجالا واسعا للتعلم وتبادل الخبرات والأفكار وسيكون فرصة للقاء أناس جدد جمعهم الشغف بالسينما.

وأضاف أن المهرجان سيشمل تقديم سلسلة من المحاضرات والعروض والندوات الحوارية وإتاحة الفرص لخلق علاقات مهنية بالإضافة إلى ورش العمل مع شخصيات من أصحاب الخبرة في الوسط السينمائي العربي والدولي.

وكرم المهرجان في حفل الافتتاح مجموعة من رواد الفن بالكويت من بينهم المخرج هاشم محمد الشخص والمخرج عبد الله المخيال والمخرج خالد النصر الله.

وعرض في الافتتاح -الذي أقيم على مسرح الدسمة، فيلم "عاليه وعصام" من إخراج خالد الصديق.

وتستمر عروض وأنشطة المهرجان حتى 28 آذار الجاري في مكتبة الكويت الوطنية، في حين يقام حفل الختام على مسرح الدسمة.