وكالات - النجاح - أعلنت السلطات الإيرانية أنها ستبدأ الاختبار البشري للقاح الإيراني ضد فيروس كورونا الأسبوع المقبل، بعد أن تم إصدار الترخيص اللازم له من قبل وزارة الصحة الإيرانية.

وأوضح محمد مخبر، رئيس اللجنة التنفيذية لأوامر الإمام الخميني، إلى أن الاختبار البشري للقاح ضد فيروس كورونا سيبدأ منتصف الأسبوع المقبل، وعلى ثلاث مراحل، تستغرق  كل مرحلة 28 يوما، وذلك في ظل إصدار الترخيص اللازم من قبل وزارة الصحة الإيرانية.

وقال مخبر: "إن علماء اللجنة التنفيذية واثقون من أننا سننتج أفضل وأسلم لقاح لكورونا في البلاد، وبسبب استخدام فيروس تم قتله، فإن هذا اللقاح لن يشكل أي خطر على أعزاءنا المواطنين".

وأكد أنه سيجري اختبار اللقاح في المرحلة الأولى على 56 شخصا، وفي المرحلة الثانية سيتم اختباره على 50 شخصا .

وأضاف مخبر: "بإمكاننا عندها، إنتاج هذا اللقاح بشكل واسع، وبعد 3 إلى 4 أشهر من الاختبار البشري، سنصل إلى نقطة تستغني فيها البلاد عن استيراد لقاح كورونا".

وتابع : "إننا أمام طوفان هائل من المتطوعين لإجراء الاختبار البشري للقاح عليهم".