نابلس - النجاح - دعت المنظمة العالمية، التي وجهت انتقادات عدة لها منذ تفشي الفيروس الفتاك في ديسمبر الماضي، الناس إلى عدم الخوف من الإصابة بفيروس كورونا المستجد عبر المواد الغذائية، بعدما عثر خبراء صينيون على آثار للفيروس على أغذية ومغلفاتها.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن ما من سبب للذعر، مشيرة إلى عدم وجود أدلة على أمراض تنفسية انتقلت من خلال مواد غذائية.

وقال مدير الطوارئ بالمنظمة مايكل راين في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت في جنيف إن "الناس لديهم ما يكفي من الخوف والقلق حيال وباء كوفيد-19".

وأضاف "على الناس ألا يخشوا الطعام أو أغلفة المواد الغذائية أو معالجة الطعام أو تسليمه".

وأوضح "لا توجد أدلة على أن المواد الغذائية أو سلسلة الغذاء تسهم في نقل الفيروس".

وأكد أن "طعامنا، فيما يتعلق بكوفيد-19، آمن"، وفق ما نقلت "فرانس برس".