نابلس - النجاح - اكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس،  إن الانتعاش الاقتصادي في العالم، قد يأتي بشكل أسرع في حالة توفير أي لقاح يتم التوصل إليه ضد  كورونا كسلعة للجميع.

وأوضح تيدروس  أن "مشاركة اللقاحات أو مشاركة أدوات أخرى، تساعد العالم في واقع الأمر على التعافي بشكل جماعي".

واضاف:"  التعافي الاقتصادي، يمكن أن يأتي بوتيرة أسرع، وقد تصبح الأضرار الناجمة عن (كوفيد- 19) أقل".

وفي إشارة للمنافسة والتزاحم بين الدول والباحثين الصيدلانيين على التوصل إلى لقاح فعال، وطلب أكبر عدد ممكن من الجرعات مسبقاً، قال بأن "إضفاء النزعات القومية على اللقاح ليس شيئاً طيباً، ولن يفيدنا".

وأفاد تيدروس بأنه "يجب انتهاز هذه اللحظة؛ للتجمع تحت مظلة وحدة وطنية، وتضامن عالمي لوضع (كوفيد-19) تحت السيطرة.

وتابع:" لن تكون أي دولة في مأمن إذا لم ننعم جميعاً بالأمان".