نابلس - النجاح - أكد خبير في منظمة الصحة العالمية أن الباحثين يحرزون تقدما كبيرا في تطوير لقاحات لمنع الإصابة بمرض كوفيد-19، لكنه  من غير الممكن توقع بدء استخدامها قبل أوائل عام 2021.

وأضاف مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، في مناسبة عامة على وسائل التواصل الاجتماعي "بحكم الواقع، سيحل الجزء الأول من العام المقبل قبل أن يحصل الناس على اللقاح".

إعلان منظمة الصحة العالمية جاء بعد تطورات مبشرة خلال الفترة الأخيرة بشأن اللقاح المرتقب الذي ينتظره العالم منذ تفشي كورونا قبل أكثر من 6 أشهر.

ففي بريطانيا أعلن علماء في جامعة "أكسفورد" المرموقة أن لقاحهم التجريبي لفيروس كورونا أظهر، في تجارب مبكرة، تسريع الاستجابة المناعية الوقائية في مئات الأشخاص الذين حصلوا عليه.

وفي تطور آخر قالت مصادر روسية أنها تأمل أن تنتج مع شركائها حوالى 200 مليون جرعة من لقاح ضد كورونا هذا العام، في حال نجاح الاختبارات السريرية.

والأسبوع الماضي، أعلن باحثون أميركيون أن أول لقاح مضاد لمرض كوفيد-19 تم اختباره هناك عزز أجهزة المناعة لدى الأشخاص تماما كما كان يأمل العلماء وستدخل اللقاحات الآن المرحلة النهائية من الاختبار.

والثلاثاء، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن "اللقاحات آتية وستأتي أبكر بكثير مما كان يعتقده أي شخص"، على حد تعبيره.