نابلس - النجاح - حذر علماء كوريون جنوبيون من تسجيل موجة ثانية من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، خلال فصل الصيف.

وقال البروفيسور كيم وو جو، وهو خبير في مستشفى "غورو" الجامعي في كوريا الجنوبية، إن الموجة الثانية لم تصل بعد، ومن المرجح أن يكون تُسجل خلال الصيف عوض الخريف.

وأضاف أن الموجة الثانية قد تسجل في الصيف إذا ظل عدد المصابين الجدد في نطاق الارتفاع، وفي حال لم يلتزم الناس بإجراءات التباعد الاجتماعي.

ويبدي الباحث مخاوف كبرى من موجة التفشي الثانية، لأن أكثر الإصابات الحالية تسجل في العاصمة سيول، وهي مدينة عملاقة ذات كثافة سكانية عالية، مقارنة ببؤرة تفشي المرض بالبلاد في وقت سابق أي إقليم جيونغسانغ.

ونبه إلى أن السلطات قد لا تستطيع السيطرة على الوضع، في الموجة الثانية، لاسيما في حال أصيب الكثيرون من موظفي قطاع الصحة.

وأضاف أن الحل الممكن هو البقاء في حالة يقظة، بينما يجري تطوير لقاح ضد الفيروس الذي ظهر في الصين، أواخر العام الماضي، ثم تحول إلى جائحة عالمية.

وأشار إلى أنه لا محيد عن الالتزام بالإجراءات الوقائية، رغم تخفيف الكثير من القيود التي جرى فرضها خلال الأشهر القليلة الماضية.