وكالات - النجاح - قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إنه يتعين علينا أن نعد أنفسنا لأسوأ الظروف من حيث إعداد المشافي والكوادر والمعدات الطبية لأنه لا أحد يعلم متى سيتم القضاء على فيروس كورونا.

وأوضح روحاني خلال اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، الذي عقد اليوم الأحد، أن الظروف في إيران باتت مناسبة، لكنلا تزال على مسافة من تحقيق المطلوب.

كما تطرق روحاني إلى الوضع العالمي في ظل تفشي فيروس كورونا، وقال إن "السياسة الدولية بعد كورونا ستكون مختلفة عما كانت قبل كورونا، كما ستختلف التجارة العالمية والاستثمارات.

ورغم تراجع عدد الوفيات والإصابات في إيران إلا أن وزارة الصحة حذرت أمس السبت، من أن البلاد ستواجه موجتين جديدتين على الأقل من جائحة فيروس كورونا في المستقبل.