وكالات - النجاح - قال مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، إن العاملين في المجال الطبي الذين يعتنون بمرضى كورونا مستثنون من صيام شهر رمضان، حاثا المسلمين على عدم التجمع لأداء صلاة الجماعة.

وأضاف المجلس في بيان نقلته وسائل الإعلام الرسمية في وقت متأخر مساء أمس الأحد، أن جميع الأصحاء مكلفون بالصيام، لكن يمكن للكوادر الطبية التي تمثل الخط الأمامي في مواجهة وباء فيروس كورونا أن يفطروا، "إن كانوا يخافون أن يؤدي صومهم إلى ضعف مناعتهم أو تضييع مرضاهم".

وقال إن على المسلمين الالتزام بالتباعد أثناء الصلاة في رمضان وعيد الفطر. 

وحذر المجلس في البيان من "الدعوة إلى التجمع في مثل هذه الظروف، لما فيه من تعريض حياة الناس للخطر والمهالك، وأن مثل هذه الدعوات حرام شرعا".

وسجلت الإمارات 6781 إصابة بالفيروس و41 وفاة، وهذه ثاني أعلى حصيلة بعد السعودية بين دول مجلس التعاون الخليجي الست، التي شهدت زيادة مستمرة في عدد حالات الإصابة بالعدوى، حتى أنها تجاوزت 26 ألف حالة وأكثر من 160 وفاة مع قيام الدول بزيادة اختبارات الكشف عن الفيروس.