النجاح - فازت كتلة التوافق الوطني والفصائلي في مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، اليوم السبت، بانتخابات اللجنة الشعبية للاجئين التي تتبع لدائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية.

وتضم اللجنة التي فازت بالتزكية كل من: النائب محمد خليل اللحام، والأسير نضال نعيم أبو عكر، ومحمد طه أبو عليا، وعماد عبد الفتاح فرارجة، وفاطمة شحادة الجعفري، وسامي عبد القادر شاهين، وعاهد ابراهيم أبو عمر، واحمد توفيق مصطفى تايه، وباسل ابراهيم مزهر، ومحمود ابراهيم رمضان، وهاني محمود أحمد بشير.

وكانت فعاليات المؤتمر التأسيسي الاول عقدت في قاعة الفينيق بمخيم الدهيشة، وجرى انتخاب رئاسة المؤتمر والتي ضمت نادي فراج، وعمر الجعفري، وهيجر حمدان، فيما ضمت اللجنة التحضيرية للمؤتمر حسن عبد الجواد، ومحمد الجعفري، وكمال هماش، وشهاب مزهر، ووائل خليل فرارجة، وابو عبد الله الجراشي، وانتخب فراج رئيسا للمؤتمر.

وأشار فراج الى اهمية المؤتمر ومناقشة تفاصيل وقوانين انجازه لتعريف اعضائه بالآليات التي تمت على اساسها عضويتهم به الى جانب آليات الانتخاب، مبينا أن اللجنة التحضيرية توافقت على 205 أعضاء من كوادر الحركة والتنظيمات الفلسطينية والشخصيات الوطنية.

بدوره، أكد مدير مكتب دائرة شؤون اللاجئين في الجنوب عادل اخميس، أن المؤتمر يعتبر المؤتمر التأسيسي للجنة الشعبية بالمخيم والتي تأسست عام 1996 كباقي اللجان في كل المخيمات والتي عملت على تطوير الحياة في المخيمات لإسناد شعبنا.

من جهته، تحدث رئيس اللجنة الشعبية السابقة محمد طه ابو عليا، عن دور اللجنة على مختلف الاصعدة، واشرافها على عشرات المشاريع مثل تأهيل بنى تحتية وتطوير شبكات المياه والكهرباء والمجاري والصرف الصحي، وبناء مدارس وطوابق للمدارس، وعمل حمايات لكافة مدارس المخيم، وتوسعة ساحة المدرسة، وبناء مقصف، وتوزيع منح على طلبة المدارس، ومساعدات طلابية لطلبة الجامعات، وتكريم الطلبة في حفلات تخريج التوجيهي.

وتحدث أمين الصندوق باللجنة الشعبية لمخيم الدهيشة ناصر زهران عن التقرير الاداري، مشيرا الى أن الايرادات على مدار اعوام 2014 و 2015 و 2016 و 2017 بلغت نحو مليون و800 الف شيقل، مفصلا المدخولات والمصروفات على مختلف المشاريع والانشطة التي قامت بها اللجنة على مدار الاعوام.

وبعد اقرار التقريرين المالي والاداري من قبل المؤتمر قدمت اللجنة الشعبية لمخيم الدهيشة استقالاتها وفتح باب الترشيح، وتم انتخاب لجنة التوافق بالتزكية.