نابلس - النجاح - لاعب فريق رديف فياريال الإسباني هيثم حسن  حتى الآن لم يحدد موقفه من اللعب لمنتخب تونس أو مصر، وذلك بعد أن عبر كلاهما عن رغبته في ضمه خلال الفترة المقبلة.

وانتقل هيثم حسن (18 سنة) الصيف الماضي من ناديه الأم شاتورو الفرنسي إلى فريق فياريال الإسباني، ليزيد من لهفة الاتحاد التونسي لكرة القدم لضمه إلى منتخب "نسور قرطاج"، خصوصاً أن المنتخب يعاني من نقص حاد في عدد المهاجمين.

ولن تكون مهمة الجانب التونسي سهلة بالمرة، بما أن اللاعب الفرنسي ينحدر من أب مصري وأم تونسية، ما جعله كذلك ضمن طموحات المدير الفني لمنتخب "الفراعنة" حسام البدري.

وأكد كشاف المواهب في الاتحاد التونسي لكرة القدم، محمد سليم بن عثمان، في تصريحات خصّ بها "العربي الجديد"، أن المفاوضات تتقدّم بشكل إيجابي مع هيثم حسن، لكن الأخير اختار تأجيل الحسم في الموضوع متفرغاً في الوقت الحالي لبداية تجربته مع فياريال.

وأضاف عثمان في حديثه "هيثم حسن لاعب ممتاز ويدخل ضمن أولوياتنا للمرحلة المقبلة، لمواصلة استراتيجية الاعتماد على اللاعبين الشبان المحترفين في أوروبا، بعد أن نجحنا في استقطاب لاعب يوفنتوس حمزة رفيعة ونجم بروندبي الدنماركي أنيس بن سليما."

وأردف عثمان "ملف هيثم حسن هو أولوية مطلقة بالنسبة لي، سألتقي اللاعب ووكيل أعماله ووالده من جديد في الفترة المقبلة، وإن سارت الأمور بشكل جيد سيكون اللاعب بيننا في شهر مارس/ آذار، بعد أن عبّر في وقت سابق على ترحيبه بفكرة اللعب لتونس."

ولعب هيثم حسن لمنتخب فرنسا تحت 17 عاماً 12 مباراة سجل خلالها هدفين، في وقت شارك مع منتخب فرنسا تحت 18 سنة في 8 مباريات سجل خلالها هدفاً وحيداً، من دون أن تتم دعوته لمنتخب فرنسا الأول.