نابلس - النجاح - قال د. وليد الباشا أخصائي الأحياء الدقيقة والمناعة في جامعة النجاح الوطنية، أننا لم نصل بعد إلى مرحلة وصف الوضع الوبائي في فلسطين بالآمن، وذلك لأن كمية اللقاحات المتوفرة لا تكفي لتغطية ما نسبته 60-70% من عدد المواطنين للوصول لمناعة القطيع.

واضاف الباشا خلال برنامج بانوراما عبر أثير "صوت النجاح": بعد مرور شهر على البدء بالتطعيم سيكون هناك امكانية لوصف الوضع الوبائي بالآمن".

وفيما يتعلق بتطعيم الكوادر التعليمية وعودة المدارس، وتاثير ذلك في الحالة الوبائية خاصة وان التطعيم ليس إجباريا، أوضح الباشا أن ذلك لا يجدي خاصة وان فترة الحصانة بعد اخذ اللقاح تحتاج الشهر ولا معنى لعودة المدارس بعد التطعيم بفترة اسبوع، وهناك امكانية لتعرض الطاقم التدريسي للخطر في حال تمت الاصابة بعد أخذ اللقاح بفترة قصيرة".

و بيّن الباشا أنه وحتى اللحظة لا وجود  تأكيد لصحة ما يتم تناقله حول لقاح استرازينيكا فيما يتعلق بتشكل التخثرات الدموية في الجسم، او ما يعرف بالتجلطات".